يختتم اليوم الخميس 28 إبريل بقاعة «تقلا» بمقر مؤسسة الأهرام بالجلاء معرض مقتنيات الأهرام الذي جرت فعالياته طوال الأسبوعين الماضيين تحت عنوان «ذاكرة الأهرام التشكيلية» والذى أطلقته مؤسسة الأهرام بمناسبة

2014-635491025713178972-317_resized

يختتم اليوم الخميس 28 إبريل بقاعة «تقلا» بمقر مؤسسة الأهرام بالجلاء معرض مقتنيات الأهرام الذي جرت فعالياته طوال الأسبوعين الماضيين تحت عنوان «ذاكرة الأهرام التشكيلية» والذى أطلقته مؤسسة الأهرام بمناسبة الاحتفال بمرور 140 عاما على إنشاء المؤسسة العريقة  وتولت تنظيمه مجلة ديوان الأهرام بالتعاون مع إدارة مقتنيات الأهرام  وسط حضور جماهيري كبير من الدائرة الثقافية المصرية بعد أن شهدت فعاليات المعرض استعدادات مكثفة طوال الفترة الماضية أشرف عليها الشاعر الكبير إبراهيم داود رئيس تحرير ديوان الأهرام، ود. ماهر داود مدير الإدارة المقتنيات بالأهرام.. ضمت جنبات «معرض المقتنيات» عروضا لمجموعة من أهم اللوحات التشكيلية لكبار فنانى مصر والشرق الأوسط التى تمتلكها الأهرام وعلى رأسها لوحة محمود سعيد الشهيرة «ذات العيون العسلية» وغيرها حيث تضم مقتنيات الأهرام أعمالا بالغة الأهمية لأسماء كبيرة منها جاذبية سري، وصلاح طاهر وجمال السجينى وحامد ندا وسيف وانلى وتحية حليم، ونحميا سعد وراغب عياد وانجى افلاطون وجورج البهجوري.. وغيرهم

13029549_10154253575187446_2471252306148700615_o

وجاءت فعاليات المعرض فى إطار استعدادات الأهرام لإطلاق متحف مقتنيات الأهرام قريبا، وهو المعرض الذى سيضم مئات المقتنيات الخاصة للأهرام من أشهر أعمال المنحوتات والفن التشكيلى بالإضافة لمقتنيات خاصة فريدة مثل المطابع التاريخية التى شهدت طبع الأعداد الأولى للأهرام منذ 140 عاما أو النسخ الأولى من الصحيفة الأعرق عربيا.. كما دشن معرض المقتنيات لإطلاق جديد لقاعة تقلا التى تحتضن المعرض، فمن المنتظر أن تشهد نشاطا فنيا كبيرا هذا العام بعد عزم مؤسسة الأهرام على فتحها لإقامة معارض للفن التشكيلى للفنانين الشباب وأهم فنانى العصر الحديث من مصر وعلى المستوى العالمى حيث سيشهد مايو المقبل إطلاق أولى تلك المعارض التى تشكل بعدا جديدا للدور الذى قررت مؤسسة الأهرام القيام به فى المرحلة المقبلة طبقا لرؤية رئيس مجلس الإدارة د. أحمد السيد النجار والذى تسعى من خلاله الأهرام لاستكمال دورها التنويرى التاريخى وإقامة حلقة اتصال مفتوحة ما بين النخبة الفنية فى مصر.

P.3