سامح فايز   طرح عدم انتظام اصدار مجلة عالم الكتاب التى تصدرها هيئة الكتاب برئاسة تحرير الصحفى محمد شعير منذ نحو خمسة أشهر تساؤلات عن مصير المجلة المتميزة التى ترك

مجلة عالم الكتاب

سامح فايز

 

طرح عدم انتظام اصدار مجلة عالم الكتاب التى تصدرها هيئة الكتاب برئاسة تحرير الصحفى محمد شعير منذ نحو خمسة أشهر تساؤلات عن مصير المجلة المتميزة التى ترك غيابها فراغا فى الحياة الثقافية بعد النجاح الذى حققته، الأمر الذى دفع ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعى للتساؤل عن مصير المجلة فى ظل ما يتردد عن وجود خطة لهيئة الكتاب لتطوير بعد المجلات ووقف اصدار البعض الآخر، «القاهرة» اتصلت بمحمد شعير رئيس تحرير مجلة عالم الكتاب الذى نفى مسئولية فريق التحرير عن تعطل إصدار المجلة والتى مر على توقفها 7 أشهر حتى الآن، وقال إن الهيئة العامة للكتاب كلفت لجنة بالنظر فى سلاسل الهيئة ومجلاتها والبحث فى آلية استمرار بعضها أو وقفها أو تحديد دمج مجلات وسلاسل بأخرى مضيفا «أن اللجنة ما زالت تمارس عملها» وتوقع أن تقدم اللجنة مقترحها النهائى فى شهر يونيو.

وزير الثقافة حلمي النمنم

وزير الثقافة حلمي النمنم

وأوضح شعير أن الهيئة طلبت من رؤساء تحرير المجلات تقديم طلبات مكتوبة بالمشكلات التى تواجههم للعمل على حلها موضحا أن هناك اتجاها لوقف بعض المجلات ودمج أخرى مضيفا أن القرارت النهائية ستقدم فى شهر يونيو..

كما أكد رئيس تحرير عالم الكتاب أن مشكلة المجلة بدأت مع رئاسة الكاتب الصحفى حلمى النمنم للهيئة قبل عامين وحسب تقديره «فإن النمنم أدخل المجلة فى سلسلة إجراءات بيروقراطية داخل هيئة الكتاب لوقفها عن الصدور».

هيثم الحاج علي

هيثم الحاج علي

ولفت إلى أن هناك دائما مشكلات تواجه المجلة خاصة بورق الطباعة غير المتوفر دائما وعدم وجود سيطرة على عمال المطابع فى الهيئة المسألة التى ينتج عنها فى النهاية طباعة رديئة للمجلة.

وأكد شعير أن استمرار المجلة موقوف على تلبية الطلبات التى قدموها للجنة أو على الهيئة التى ستكون مطالبة فى حال عدم الاستجابة لمقترحات هيئة التحرير أن تختار هيئة تحرير جديدة توافق على العمل فى الظروف التى تقررها الهيئة.

محمد شعير

محمد شعير

ومن جهته قال رئيس هيئة الكتاب الدكتور هيثم الحاج على إن الهيئة تنظر لمجلة عالم الكتاب وطاقم تحريرها بـ«تقدير كبير» معتبرا المجلة من أهم المطبوعات الثقافية العربية ومن ثم يجب دعمها لتكمل رسالتها ونفى ما تردد عن «مصيرها الغامض» بحسب ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعى وقال: «المجلة لم تتوقف ولا نزال فى انتظار مواد العدد الجديد من هيئة التحرير التى اوقفت تسليم المواد لحين الاستجابة لمقترحات التطوير على النحو الذى يلائم تصورات التحرير «ورأى الحاج على أن مشكلات المجلات التى تصدرها الهيئة بما فى ذلك عالم الكتاب» مرتبط بما يصدر عن لجنة تطوير المجلات» من اقتراحات وتوصيات أما توقف الاصدار فأمر يرجع لهيئة التحرير التى تتحفظ على طبع المجلة بمطابع الهيئة منتهيا الى القول: «نحن بانتظار المواد التحريرية منذ شهور ولا نزال».

 

نقلا عن العدد الورقي رقم 828 الثلاثاء 17 مايو 2016