“دورة جديدة، من مهرجان يقام للعام التاسع على التوالي، ولكن في كل مرة يبدو جديد ومتجدد، بالجمهور الذي يحضره بإختلاف ثقافاته ” قال ذلك الكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة،

14354954_1195002083891733_4801996587954701031_n

“دورة جديدة، من مهرجان يقام للعام التاسع على التوالي، ولكن في كل مرة يبدو جديد ومتجدد، بالجمهور الذي يحضره بإختلاف ثقافاته ” قال ذلك الكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة، خلال إعلانه إنطلاق فعاليات الدورة التاسعة لمهرجان سماع الدولي للإنشاد والموسيقى الروحية، على مسرح بئر يوسف بقلعة صلاح الدين، الذي ينظمه قطاع صندوق التنمية الثقافية، بحضور الدكتور أشرف العربي وزير التخطيط، وعدد كبير من سفراء الدول العربية والأجنبية. وأضاف وزير الثقافة، أننا جميعا تجمعنا الإنسانية، فيمكن أن نختلف في الموقع الجغرافي، والديانة، والأزياء، ولكن يظل الإنسان هو الإنسان أينما كان، وأوضح على أن المهرجان هو رسالة إلى الأنسانية لذا يحمل اسم “رسالة سلام”.
وشدد الوزير، على أننا من قلعة صلاح الدين وخلفنا 800 عام من الحضارة، نقول أن الحياة ممكنة والسلام فريضة علينا، ونرفض جميعا دعاة الظلام وكل ما يقومون به.
فيما قال الفنان إنتصار عبد الفتاح رئيس ومؤسس المهرجان، إن المهرجان حقق مكانة دولية وعالمية كبيرة، وهورسالة لتواصل مع كل شعوب العالم،ووجه الشكر لكل من ساهم في إنجاح المهرجان.
أعقب الكلمات الورشة الدولية الأولى بمشاركة جميع الفرق المشاركة بالمهرجان بقيادة الفنان أنتصار عبد الفتاح. جضر الإفتتاح حسن خلاف رئيس قطاع مكتب وزير الثقافة، نفين الكيلاني رئيس قطاع صندوق التنمية الثقافية، وقيادات وزراة الثقافة.