تعلن جمعية أصدقاء معهد العالم العربى بالتعاون مع معهد العالم العربى فى باريس، عن جائزتها السنوية للإبداع العربى المعاصر، لتشجيع ودعم الفنانين الشباب العرب. تأتى الدورة الثانية من الجائزة فى

%d9%85%d8%b9%d9%87%d8%af-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%a7%d9%84%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%b1%d8%a8%d9%8a

تعلن جمعية أصدقاء معهد العالم العربى بالتعاون مع معهد العالم العربى فى باريس، عن جائزتها السنوية للإبداع العربى المعاصر، لتشجيع ودعم الفنانين الشباب العرب.

تأتى الدورة الثانية من الجائزة فى إطار معرض «من تومبوكتو إلى زنجبار»، الذى يهدف إلى تعميق الروابط بين العالم العربى والصحراء الإفريقية، ولذلك يندرج موضوع الجائزة لهذا العام تحت عنوان «الصحراء مساحة للتنقلات».

من شروط الاشتراك فى المسابقة، أن يتمتع المشارك بجنسية إحدى الدول العربية، وألا يزيد عمره على 40 عاما، ويلتزم كل مشارك بتقديم مشروع فنى فى إحدى المجالات التالية: الرسم، النحت، الرسم التصويري، التصوير الفوتوغرافي، الفيديو، والأعمال الفنية التركيبية.
على كل مشترك تقديم ملف باللغة الفرنسية أو الإنجليزية، يتضمن: استمارة الاشتراك والسيرة الذاتية ونسخة عن بطاقة الهوية، بالإضافة إلى عرض مفصل للمشروع يتضمن شرحا وصورا مرئية أو أى عنصر آخر يعتبره المشترك مفيدا لدراسة طلبه.

كما يجب أن يتضمن ملف المشاركة فى المسابقة، بيانا مفصلا بالميزانية الضرورية لتنفيذ المشروع، وخطة زمنية لتنفيذه، فى موعد أقصاه 20 نوفمبر 2016.

سيحصل الفائز فى المسابقة على منحة تبلغ قيمتها 5000 يورو، وستوجه اليه الدعوة لحضور حفل تسليم الجائزة فى باريس، وستتكفل جمعية أصدقاء معهد العالم العربى بتكاليف تذكرة الطيران والسكن فى باريس لمدة يومين.

وسيُعرض العمل فى إطار معرض «من تومبوكتو إلى زنجبار»، الذى سينظمه معهد العالم العربى فى الفترة من 3 ابريل وحتى 30 يوليو 2017.

لمزيد من المعلومات عن الجائزة يرجى الاطلاع على الملف فى الرابط.. هنا

%d8%a7%d9%84%d8%af%d9%84%d9%8a%d9%84