ان مجموعة القاص الفلسطيني مازن معروف، باكورته متميزة جدا بين المجموعات الاخرى التي وجدتبينها. تحتفي بالحياة من عديد وجوه، ويصب فيها التاريخ دون ان تكون وثيقة تاريخية. تنطق بسخرية

kkkkkkkkkk
_818_ahmed

أحمد المديني.. رئيس لجنة تحكيم جائزة القصة القصيرة

 

ان مجموعة القاص الفلسطيني مازن معروف، باكورته متميزة جدا بين المجموعات الاخرى التي وجدتبينها. تحتفي بالحياة من عديد وجوه، ويصب فيها التاريخ دون ان تكون وثيقة تاريخية. تنطق بسخرية عميقة، لا فجة او سطحية، وهي تعلي قيمة الانسان من قلب وضع اجتماعي، تاريخي، أزرت بها الحروب التي أضحت قدرنا الجديد، فيعود الكاتب بفنه ودهائه، فيزدري بها ايما ازدرا، وذلك بتمثيل وتخييل وتأليف يمتد في المجموعة كلها، ولا يتخلى المكان فيها لأي تفاوت، لذلك تبدو جذابة، مغرية بالقراءة. من اول سطر الى الأخير.

15387464_10153982652641135_1512517004_o

مازن معروف يلقي كلمته

 

تنقلنا مجموعة مازن معروف الى أفق سرد قصصي يجعل الروية الفانتازية مدار المحكيات ومناط توالد المعنى والدلالة، وقد تزوجت، أزدوجت بواقع صلد، قد من صخر الحياة، من أصل الأب وانحدار هو الزراية به؛ من معيش وعلاقات وسلوك فج، ومن مشاعر وتصرفات مستبيحة، ايضا. ان فن القص القصير هو ما يستطيع ان يجمع الحي والمتلمل والوجودي الشاسع في كتلة نصية مركبة، مغلقة وهيمن فتحة في ان. يفعل ذلك، وهو ما فعله معروف بعملية تبيءير الواقعي في حده الأقصى، حتى لينقلب اما معينيك انت أيها القاري المنجذب تغدو شغوفا بهذا الفعل، يتجلى أمامك في صورة خيالية، مستنبتة منمحيطه، وقد صيغت بفاعلية التخييل. هذا بعض موهبة مازن معروف في مجموعته المجازة، الفائزة ، “نكات للمسلحين” التي تمكنه من أن يلتقط العابر، ويقبض علي المنفلت، على المادة الكلاسيكية للقصة القصيرة، فيعيد تأهيلها عبر وبواسطة تخييل يقلب المنظور، يسفه المعقول، ويقلب منطق الاتفاق اليومي، لينتج بالمقابل الطرافة متجلية في المفارق، والساخر، والدعابة، وحتى التهريج المثير، وسواها الالحاح على معنى واحد يلازمه، روءية متماسكة، فجائية، ومع ذلك لا تقال، ومع ذلك لا تقال، وانما تكمن في الخلف، تصل الى القاري كرجع الصدى، هي الحرب، ضحايا هم ابطال القصص، ناس الحياة، في معرض كامل للعطب والمعطوبين، نعم حرب لبنانية؟ فلسطينية، هي عربية، وانسانية مطلقا .تقصها يد صناع أسندت السرد الى طفل، وهو ما يسر عملية التحويل. هب إبرة قاص مجرب، بينا هو ناشىء، ينجز اسلوبه اللافت بجملة محكمة، ضد اي إسراف لغوي، وأي ترهل بلاغي. وهي اولا وأخيرا قصص ذات حسب ونسب، وتقدم في ان وعيها ومقترحها الجمالي.

15369770_10153982652596135_1277694986_o

لجنة التحكيم مع المرشحين