يفتتح ا.د. خالد سرور رئيس قطاع الفنون يوم الأحد 12 مارس معرضاً للفنانة الشابة مريم فريد بعنوان `مخازن الذاكرة` وذلك في تمام الساعة السابعة مساءاً بقاعة إتجاه بقصر الفنون بأرض

3102

يفتتح ا.د. خالد سرور رئيس قطاع الفنون يوم الأحد 12 مارس معرضاً للفنانة الشابة مريم فريد بعنوان `مخازن الذاكرة` وذلك في تمام الساعة السابعة مساءاً بقاعة إتجاه بقصر الفنون بأرض الأوبرا.

وصرح د. خالد سرور .. `أن المعرض يأتي ضمن استراتيجية طامحة إلى تعزيز مساحات تقديم إبداعات الفنانين الشباب المتميزين .. وتُعد الفنانة مريم فريد من المواهب الشابة الواعدة والتي خرجت من عباءة صالون الشباب البوابة الحقيقية لكل الفنانين لإثبات ذاتهم فما بالنا بحاصدي الجوائز مثل `مريم` .. نحن بصدد تجربة جديدة ستكون تأكيداً لهذه الموهبة وتعكس ملمح من تطور مفاهيمها واساليبها، جديرة بالمشاهدة.`
وذكر ا.د. أشرف رضا الأستاذ بكلية الفنون الجميلة في تقديمة المعرض .. `استدعت الفنانة مريم فريد أثر الأشياء على حياتنا من خلال مخازن الذاكرة … تأتينا بأعمال معاصرة بدون ألوان ولكن بمفهوم وفكر يعكس ما يصنعه العقل الباطن في توجيه الفنان لتشكيل علاقات خطية متعددة تترجم في الذاكرة هذه الأحداث، صنعت شروخاً غائرة على سطح اللوحة تمثل الشروخ النفسية لقلب الإنسان من خلال تجاربه السلبية في الحياة، وأضافت حيزات نقطية حول هذه الشروخ ترجمها العقل الباطن كردود أفعال غير مقصودة، وأحاكت بخيوطها الفضية بعض هذه الشروخ أملاً في محاولة النسيان … ولكن برودة الفضي حالت بينها وبين هذه المحاولة بل صنعت خللاً جديداً في ذاكرة العواطف على سطح لوحة الحياة.`
مريم فريد .. بكالوريوس التربية الفنية 2006، دبلومة في قسم التصوير 2007، فنانة نشطة وفاعلة لها العديد من المشاركات الفنية الجماعية داخل مصر وخارجها، لفتت النظر إليها من خلال تعدد مواهبها خاصة في التصوير والبيرفورمانس، حصلت على جائزة الدولة للإبداع الفني بالأكاديمية المصرية بروما في مجال الفيديو آرت 2014، الجائزة التشجيعية بصالون الشباب 2010، وجائزة أفضل بيرفورمانس بمهرجان التفوق للمرأة بجينوة (إيطاليا) 2010.